احصائيات

عدد إدراجاتك: 9

عدد المشاهدات: 1,622

عدد التعليقات المنشورة: 0

عدد التعليقات غير المنشورة: 0

دفتري.كوم
تصفح صور دفتري تصفح اقتباسات دفتري تسجيل / دخول






ليسَ كل شيء يحتآج للتدقيَق فِيـه 
فـ الحيـَاة أجمَل إذا أخذنـاها بعفـوُيـّه ..

ليسَ كل شيء يحتآج للتدقيَق فِيـه فـ الحيـَاة أجمَل إذا أخذنـاها بعفـوُيـّه ..

مآآذآ لو كآآن كل البشرر..
(همـ )
يآآلهي لآ آستطيع تخيل ..روعهـ المنظرر ..

مآآذآ لو كآآن كل البشرر.. (همـ ) يآآلهي لآ آستطيع تخيل ..روعهـ المنظرر ..


هو بعيد و \

هو بعيد و \" أدمنته \" ! ............... كيف وان اقترّب ؟؟ ^DONGHAE *-*



لأ آعلمَ !
أأنٺ هبةٌ من ربّ آلسمآءِ لي ،
أم أنٺ حلمٌ جميل عِشتُ فصُوله بگل لذّة وسعآدَه
… أم أنٺ حآلة خآصّه عن گلّ آلبَشر !
مَهمآ ٺگون
أريدُگ أن ٺگون فِي عَآلمِي ’
لأنگ مِن أجمل [ ٺفآصِيل عُمري ]

لأ آعلمَ ! أأنٺ هبةٌ من ربّ آلسمآءِ لي ، أم أنٺ حلمٌ جميل عِشتُ فصُوله بگل لذّة وسعآدَه … أم أنٺ حآلة خآصّه عن گلّ آلبَشر ! مَهمآ ٺگون أريدُگ أن ٺگون فِي عَآلمِي ’ لأنگ مِن أجمل [ ٺفآصِيل عُمري ]

في المساء .. نتذّكر أشخاصاً قدامى
لا يعلمون اننا نتذكرّهم و اعيننا تفيض دمعاً !
لا يعلمون كم هو مرٌ فراقهم و بعدهم ،
لا يعلمون انّ اناساً اخذوهم منّا !
لا يعلمون كم مرّةً فُرّقَ بيننا !
لا يعلمون أننا نشتاق لهم لا يعلمون أننا نتذكرهم الآن

في المساء .. نتذّكر أشخاصاً قدامى لا يعلمون اننا نتذكرّهم و اعيننا تفيض دمعاً ! لا يعلمون كم هو مرٌ فراقهم و بعدهم ، لا يعلمون انّ اناساً اخذوهم منّا ! لا يعلمون كم مرّةً فُرّقَ بيننا ! لا يعلمون أننا نشتاق لهم لا يعلمون أننا نتذكرهم الآن


الحياة تمنحنا الكثير وتفتح كل يوم فرصا وطرقا جديدة، نحن الذين نصر على أن يكون نظرنا 
في النطاق الذي اعتدنا عليه. بينما الأفق واسع وكبير وأمامنا. الحياة لا تنتهي حدودها عند ما نراه،
بل ربما أنها تبدأ هناك . نستطيع أن نغير الكثير إذا ألغينا المشاعر السلبية، ونظرنا بأعين جديدة، 
تماما كما هي الحياة مع كل صباح، تجدد تفاصيلها وتمنح أسرارها لمن يستحق

الحياة تمنحنا الكثير وتفتح كل يوم فرصا وطرقا جديدة، نحن الذين نصر على أن يكون نظرنا في النطاق الذي اعتدنا عليه. بينما الأفق واسع وكبير وأمامنا. الحياة لا تنتهي حدودها عند ما نراه، بل ربما أنها تبدأ هناك . نستطيع أن نغير الكثير إذا ألغينا المشاعر السلبية، ونظرنا بأعين جديدة، تماما كما هي الحياة مع كل صباح، تجدد تفاصيلها وتمنح أسرارها لمن يستحق